المركز الفلسطيني للإعلام

أدان عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عزت الرشق اعتزام الاحتلال تنفيذ مخطط ترحيل للتجمّعات البدوية من الخان الأحمر شرقي مدينة القدس المحتلة إلى منطقة النويعمة قرب أريحا في الأغوار.

وقال الرشق في تصريح صحفي له اليوم الجمعة (19-4) : "إنَّنا في حركة "حماس" نستنكر ونرفض بشدَّة هذه المخططات الصهيونية التي تستهدف مدينة القدس المحتلة, وتهجير أهلها وتهويد أرضها لصالح المشاريع الاستيطانية، ونعدُّها انتهاكاً صارخاً للأعراف والمواثيق الدولية، ومحاولة يائسة لن تفلح في فرض أمر واقع وطمس المعالم التاريخية للقدس، والخان الأحمر الأثري واحد منها".

وأضاف : "إنَّنا في الوقت الذي نحذر فيه الاحتلال من الاستمرار في جرائمه ضد الأرض والمقدسات، لنستهجن الصمت والتقاعس الدولي في وضع حدٍّ لانتهاكات الاحتلال للقوانين الدولية الخاصة بالقدس".

ودعا الرشق جماهير الشعب الفلسطيني إلى التصدّي لمشاريع الاحتلال، كما ودعا منظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية إلى تحمّل مسئولياتهما في حماية القدس وسكانها ومعالمها التاريخية من خطر التهويد والتهجير.


 
 
المركز الفلسطيني للإعلام
المركز الفلسطيني للإعلام

أدان عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عزت الرشق اعتزام الاحتلال تنفيذ مخطط ترحيل للتجمّعات البدوية من الخان الأحمر شرقي مدينة القدس المحتلة إلى منطقة النويعمة قرب أريحا في الأغوار.

------------------------------------------------------